22 Nov, 2017 | 3 Rabiul Awal, 1439 AH

Kay eyebrows karna jayaz hai shuhr ki ijazth k sath uski khushi k liye?

کیا ابرو بنانا جائز ہے  شوہر کی اجازت سے اس  کو خوش  کرنے کے لیے؟

الجواب حامدا ومصلیا

عورت کے لیے ابرو کے بال کاٹ  کر ان  کوباریک کرنا ناجائز اور سخت گناہ ہے، خواہ شوہر کو خوش کرنے کےلیے ہی کیوں نہ ہو۔ ناجائز ہونے کی وجہ نبی کریم ﷺ کاارشاد مبارک ہے کہ جس میں آپ ﷺ نے اس عمل سےمنع فرمایا اور ایسا کرنے والی عورتوں پر لعنت فرمائی۔

البتہ اگر کسی عورت   کےابرو کے بال معمول سے بڑھے ہوئے ہوں ،جس کی وجہ سے بھدے  اور عیب دار معلوم ہوتے ہوں، تو اس عیب کو ختم کرنے کی غرض سے ان کو کاٹ کر معمول کی حد تک لانے کی گنجائش ہے۔

صحيح البخاري: وسنن أبى داود : باب فى صلة الشعر.

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعن الله الواصلة والمستوصلة والواشمة والمستوشمة

عمدة القاري شرح صحيح البخاري (32/ 106، بترقيم الشاملة)

عن ( ابن مسعود ) رضي الله عنه قال لعن الله الواشمات والمستوشمات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله تعالى ما لي لا ألعن من لعنه رسول الله وهو في كتاب الله.

مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح (7/ 2836)

(وعن ابن عباس، قال: لعنت) : بصيغة المجهول؛ أي لعنها الله أو لعنت على لسان رسوله - صلى الله عليه وسلم - على ما سبق من الروايات (الواصلة) : أي شعر الغير بشعرها لما فيه من صورة الزور (والمستوصلة) : أي النفس الطالبة لذلك (والنامصة) ، أي الناتفة للشعر من غير الإبط والعانة. قيل: هو من النمص وهو أخذ الشعر من الوجه بالخيط أو بالمنماص أي بالمنقاش، وقيل: المراد بها الناقشة أي الماشطة التي تزين النساء بالنمص، (والمتنمصة) : أي التي تطلب أن تنتف شعر وجهها (والواشمة) : أي المرأة التي تغرز الإبرة أو الشوكة على ظهر كفها أو ساعدها أو غيرهما ليخرج منها الدم وتجعل فيها كحلا أو نيلا، أو غيرهما ليخضر لونه، ويبقى نقوشا أو تكتب به اسمها (والمستوشمة) : أي التي تطلب أن يفعل بها الوشم، فإن فعلت ذلك بصغيرة تأثم فاعلته، ولا تأثم المفعولة لأنها غير مكلفة، وقد سبق زيادة بيان لهذا المبحث (من غير داء) : متعلق بالوشم. قال المظهر: إن احتاجت إلى الوشم للمداواة جاز، وإن بقي منه أثر اهـ. وقيل: متعلق بكل ما تقدم أي لو كان بها علة فاحتاجت إلى أحدها لجاز. (رواه أبو داود) : وتقدم معناه عن ابن مسعود برواية الصحاح الست.

 واللہ اعلم بالصواب

احقرمحمد ابوبکر صدیق  غفراللہ لہ

دارالافتاء ،معہد الفقیر الاسلامی، جھنگ